gototopgototop

All Weblinks  

  •  Arabic  (11)
  •  Deutsch (5)
  •  Turkish (1)
  •  French  (2)
  •  English (5)
  •  Nederland (1)
  •  Russian (1)
  •  Radio  (3)
  •  Multimedia (7)
   
BERLIN °C
BREMEN °C
HAMBURG °C
HANNOVER °C
MANNHEIM °C
STUTTGART °C
  23.07.2017
q_play2_t.jpg
Jouz Amma  Qur'an Recitation by Minshawi - القرءان الكريم  Jouz Tabarak

Wer Ist Online  

Wir haben 104 Gäste online

Spenden / donate

منوعات

 Awrad Al Tahseen - اوراد التحصين  من أذكار الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم من الصب CD Ya Nafs Tubi - يا نفس توبي Die Antworten auf Pierre Vogel

Yahya Bassal  

Yahya Bassal

03AlBaqaa - الصفةُ الثالثةُ: البقاءُ

03AlBaqaa - الصفةُ الثالثةُ: البقاءُ

DruckenE-Mail

الصفةُ الثالثةُ: البقاءُ

البقاءُ معناه لا نهايَةَ لوجودِهِ تعالى لأنَّ ما ثبتَ له القِدَمُ وجبَ له البقاءُ فيمتَنِعُ عليه العدَمُ أي يستحيلُ عليه العدمُ.
والبرهانُ على وجوبِ البقاءِ لله تعالى من المنقولِ قولُ الله تعالى ﴿ويبقى وجهُ ربِّكَ ذو الجلال والإكرام﴾ الوجهُ هنا معناه الذاتُ، وقال البخاريُّ: "إلا مُلكَهُ، ويقال: إلا ما أريدَ به وجهُ الله".

وأما برهانُ البقاءِ العقليّ فهو أن يقالَ: لو لم يكنِ الله تعالى باقيًا لم يكنِ العالمُ موجودًا لكنَّ العالمَ موجودٌ فثبتَ أن الله تعالى باقٍ. والبقاءُ الذي هو واجبٌ لله هو البقاءُ الذاتيُّ أي ليس بإيجابِ شىءٍ غيرِه له بل هو يستحقُّهُ لذاته لا لشىءٍ ءاخرَ، بقاءُ الله تعالى ذاتيٌّ ولا يكون لشىءٍ سواهُ هذا البقاءُ الذاتيُّ. إنما البقاءُ الذي يكون لبعضِ خَلقِ الله تعالى كالجنةِ والنارِ الثابتُ بالإجماعِ فهو ليس بقاءً ذاتيًّا لأنَّ الجنة والنارَ حادثتانِ والحادِثُ لا يكون باقيًا لذاتِهِ، فبقاءُ الجنةِ والنارِ ليس لذاتهما بل لأن الله تعالى شاء لهما البقاءَ.

 

   
| Sonntag, 23. Juli 2017 || Designed by: |